فرنسا: ملصقات وبوسترات للقائد الاسير أحمد سعدات على الجدران ولوحات الاعلانات في تولوز

نداء الوطن
2 دقيقة وقت القراءة
ملصقات وبوسترات للقائد الاسير أحمد سعدات في فرنسا

علق ناشطون من “رابطة فلسطين ستنتصر” في فرنسا ملصقات وبوسترات للقائد الاسير أحمد سعدات على الجدران ولوحات الاعلانات في  جميع أنحاء مدينة تولوز الفرنسية، في إطار الأسبوع الدولي التضامني معه.

وتضمنت الملصقات شعار (الحرية لأحمد سعدات، أمين عام الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، حكُم عليه الاحتلال الإسرائيلي بالسجن 30 عاماً في 25 كانون الأول / ديسمبر 2008.)

ويأتي تعليق هذه الملصقات في جميع أنحاء المدينة رغم الهجمة الواسعة التي تتعرض لها الرابطة من قبل اليمين الفرنسي المتصهين في المدينة، والذين وجهوا دعوات ورسائل عديدة لوزير الداخلية الفرنسي بضرورة حظر وحل الرابطة.

وفي وقت سابق السبات الماضي، نظمت رابطة فلسطين ستنتصر في مدينة تولوز الفرنسية تجمعاً ضمن فعاليات الأسبوع الدولي التضامني مع أمين عام الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القائد أحمد سعدات، تزامناً مع احياء الذكرى العشرين لاعتقال القائد سعدات من قبل أجهزة أمن السلطة الفلسطينية الذي جاء في سياق تنسيقها الأمني مع الاحتلال.

وأكد أحد أعضاء الرابطة” أن هذا التجمع يأتي دعماً وإسناداً للمناضل الكبير أحمد سعدات، ومطالبةً بالإفراج الفوري عنه، ودعم إطلاق سراح جميع الأسيرات والأسرى الفلسطينيين، وفي الوقت ذاته دعم شرعية مقاومة الشعب الفلسطيني ضد الكيان الصهيوني، واستنكار لتواطؤ السلطة الفلسطينية في ملاحقة المقاومين واعتقال القيادات الفلسطينية”.

وأكدت الرابطة على أنها ستواصل شهرياً تنظيم وقفات في أماكن مختلفة من المدينة دعماً للشعب الفلسطيني ومقاومته ونضاله من أجل تحرير فلسطين من النهر إلى البحر.

شارك المقال