الوحدة الشعبية: ارفعوا الحصار عن سورية.. اكسروا الحصار الأمريكي الجائر

نداء الوطن
3 دقيقة وقت القراءة

تصريح صحفي

صادر عن المكتب السياسي لحزب الوحدة الشعبية

ارفعوا الحصار عن سورية.. اكسروا الحصار الأمريكي الجائر

نتقدم من سورية العربية والشعب السوري الشقيق والشعب التركي الصديق بالتعازي بضحايا كارثة الزلزال التي وقعت في شمال سورية وجنوب تركيا والتي تعجز الكلمات عن التعبير في وصف هذه الكارثة الإنسانية التي خلفت ضحايا فاق عددهم عشرة الالاف ضحية وعشرات الالاف من الجرحى والمصابين، وتشريد العوائل الناجية من الموت بعد تحول منازلهم الى ركام، وتدمير المرافق العامة والطرق، في ظل أحوال جوية قاسية وشديدة البرودة.

وأمام هذه الكارثة المروعة ونتائجها على سورية العربية وشعبها الشقيق التي تعاني من سنوات حصاراً اقتصادياً جائراً فرضته الإدارة الأمريكية طال كل مناحي الحياة واستهدف ضرب الاقتصاد السوري وشل قدرة الدولة السورية على تجاوز ما خلفته الحرب  من دمار ومآسي، وجاءت هذه الكارثة لتكشف وتعري كل الشعارات التي تتغنى بها الإدارة الأمريكية والدول الأوروبية عن حقوق الإنسان، وتوضح لكل العالم فضيحة ازدواجية المعايير التي تتعامل بها أمريكا وحلفائها الغربيين بتوجيه كل أشكال الدعم اللوجستي والإغاثي والطبي وفرق الإنقاذ الى تركيا التي هي بحاجة لهذا الدعم، وترك سورية تعاني من شح الإمكانيات، وعدم توفر المعدات اللازمة للتعامل مع المباني المدمرة بسبب الحصار، وترك المواطنين السوريين يصارعون الموت تحت أكوام الحجارة عقاباً لهم على الوقوف خلف دولتهم في مواجهة كل التكفيرين وحثالة الأرض الذين تم تجميعهم من كل بقاع الدنيا لإسقاط الدولة الوطنية السورية وتحويلها الى محمية أمريكية صهيونية.

إن الواجب الوطني والقومي والإنساني يفرض علينا الوقوف الى جانب سورية وشعبها الشقيق في هذه المحنة التي حملتها الكارثة، والمعاناة التي خلفها الحصار الأمريكي الاقتصادي، وندعو رفاقنا وأصدقائنا وكل جماهير شعبنا الى رفع الصوت عالياً لرفع الحصار عن سورية، وكسر الحصار الاقتصادي الأمريكي عنها، وتقديم يد العون للأشقاء في محنتهم من خلال المبادرة لجمع التبرعات الإغاثية والطبية ليتم تسليمها للسفارة السورية في عمان التي أعلنت عن استقبال كل المساعدات ونقلها الى سورية.

إننا نقًدر الخطوات الرسمية التي تمت بإرسال المساعدات الإغاثية والطبية وفرق الإنقاذ الى سورية وندعو الى استكمال هذه الخطوات بمزيد من الدعم الرسمي والشعبي لتخفيف المعاناة التي فرضتها هذه الكارثة، وندعو الى إلغاء ما يسمى “قانون قيصر” الذي فرضته الإدارة الأمريكية على سورية لتدمير اقتصادها وزيادة معاناة شعبها.

ونطالب كل القوى الشعبية العربية بالتحرك لتشكيل جبهة شعبية عربية تضغط على حكوماتها لكسر الحصار على سورية.

عمان في 9/2/2023

المكتب السياسي

حزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الأردني

شارك المقال
متابعة
محرر في صحيفة نداء الوطن
Verified by MonsterInsights