العبسي: اتفاقية الأردن والإمارات مع الكيان تشكل كارثة جديدة تضاف إلى كارثتي التنازلات في ملف الماء والغاز

نداء الوطن
2 دقيقة وقت القراءة

تتوجه وزيرة الطاقة لدولة العدو “كارين الهرار” إلى الإمارات اليوم الأحد لتوقيع مذكرة تفاهم لمكافحة ازمة المناخ مع المملكة الأردنية والإمارات والولايات المتحدة.

حيث ستوقع الاتفاقية يوم الاثنين، في جناح الإمارات في معرض اكسبو، مع وزيرة الطاقة “كارين الهرار” كل من وزير المياه الأردني الدكتور محمد النجر والمبعوث الأمريكي الخاص لتغير المناخ جون كيري والمبعوث الإماراتي للمناخ سلطان الجابر.

محمد العبسي منسق تجمع اتحرك لنداء الوطن: الاتفاقية تشكل كارثة جديدة تضاف إلى كارثتي التنازلات في ملف الماء والغاز، التي تنازل عنها المفاوض الأردني عام 1996 في ملاحق اتفاقية وادي عربة، وأيضاً في توقيع اتفاقية الغاز التي يتم من خلالها توليد الكهرباء والطاقة للأردن.

رغم كل المطالب الشعبية لإسقاط تلك الاتفاقية مع العد (الغاز)، والاستعاضة عنها بمشاريع سيادية ووطنية في الطاقة الشمسية وطاقة الرياح وغيرها من المصادر البديلة.

ويتابع العبسي: بدل أن تقوم الحكومة بإنهاء تلك الاتفاقيات ها هي تشرع في إنشاء محطة توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية للكيان.

ويؤكد العبسي أن كل من يدافع ويبرر لهذه الاتفاقية هو بمعنى صحيح يبرر ويدافع عن المصالح الصهيونية في الأردن، والمطلوب من كل القوى السياسية والنقابية ولجان مجابهة التطبيع أن تتحرك بشكل فعلي وواضح من هذه الاتفاقية.

وستعمل المملكة الأردنية التي تتمتع بالمساحات المفتوحة، على توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية للكيان، بينما سيعمل الكيان الذي يمتلك أفضل قدرة لتحلية المياه في العالم، على تحلية المياه للأردن.

شارك المقال