الرئيس المكسيكي أوبرادور عن قمة “كوب 26” المناخية : كفى نفاقا وبدعا

نداء الوطن
1 دقيقة وقت القراءة

علق الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور على قمة “كوب 26” المناخية، قائلا: “تعقد هذه القمم لحماية البيئة، ثم يصلون بطائرات خاصة.. كفى نفاقا وبدعا”.

وشبه أوبرادور الأربعاء قمة المناخ “كوب 26” بالمنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس، وقال: “هل تتذكرون قمم دافوس والتكنوقراط والليبراليين الجدد؟”، في إشارة إلى الاجتماع الذي يجمع كل عام النافذين العالميين في الاقتصاد والسياسة في منتجع التزلج في سويسرا.

ويعتقد الرئيس المكسيكي أن غلاسكو تجمع أقوى دول العالم التي “تزيد من انتاجها للنفط فيما تعقد هذه القمم لحماية البيئة”، وعلق بسخرية قائلا: “ثم يصلون بطائرات خاصة.. كفى نفاقا وبدعا، علينا أن نحارب اللامساواة الفظيعة في العالم والتي سأتحدث عنها في زيارتي للأمم المتحدة”.

وأضاف: “إذا أردنا حماية البيئة، علينا أن نتخذ قرارات وأن نعمل وألا نطلق خطابات”، لافتا ألى أنه “لا يوجد دولة تستثمر بمبلغ 1,3 مليار دولار سنويا من أجل إعادة التشجير”، ملمحا بذلك إلى برنامج “سيمبراندو فيدا” (زرع الحياة) الذي قدمته المكسيك للمبعوث الأميركي للمناخ جون كيري قبل أسبوع من “كوب26”.

شارك المقال